الرئيسيةدخولالتسجيلالتسجيل

شاطر | 
 

 إلهـــــى احبك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمواج الصمت





مُساهمةموضوع: إلهـــــى احبك    25/6/2010, 14:01

إلهـــــى
في لحظة حب.. أحببت دينك الذي ارتضيت ،ورسولك الذي بعثت،وكتابك الذي أنزلت،وكيف لي أن لا أحبهم و من أجلنا فعلت..
أحببتهم حبا شديدا..حبا كبيرا..حبا عظيما فوق كل حب..
في لحظة حب.. أحببت أسماءك الحسنى و صفاتك العلى ..أحببتها حب فهم ومعرفة وذوق..تقدست ربي وتعاليت...
في لحظة حب.. أحببت نداءك يا حنان يا منان يا ودود يا لطيف..وكيف لا وقد تفضلت ومننت و من ألطاف جود وهبت ورزقت و أفضت..في لحظة حب.. تفتحت أمامي أبواب رحمات واسعة غامرة فياضة مفعمة بكل معاني "الرحمن الرحيم"و بعضا من معاني دعاء أهل الكهف"ربنا هب لنا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا"..
فبرحمتك عشنا وبرحمتك نعيش و في رحمتك نرجو أن تتغمدنا..فرحمتك العامة وهب لكل الناس..ورحمتك الخاصة وهب لمن تحب..فاللهم اجعلنا ممن تحب...
في لحظة حب.. أحببت طاعتك،وتلذذت بمناجاتك و عبادتك،وعرفت أن من أحبك أطاعك ومن أطاعك أحبك..وفي لحظة حب.. كرهت معصيتك..و كيف يعصيك من أحبك؟بل هل يعصيك ابتداء محب؟:تعصي الله و أنت تظهر حبه هذا لعمري في القياس شنيع..
لوكان حبك صادقا لأطعته إن المحب لمن يحب مطيع في كل يوم يبتديك بنعمة منه و أنت لشكر ذلك مضيع ...
وفي لحظة حب.. أحببت القرب منك ...أحببت التودد اليك ..أحببت مناجاتك وحدي في جوف الليل أو وضح النهار...أحببت اعتمادي عليك..احببت اعتضادي بك...و الإرتكان اليك ..و الإرتماء على عتباتك..
في لحظة حب .. أحببت السجود لك..متبتلا ..متذللا..متوددا...فلم أشعر بالزمان ولا المكان..أحببته حبا أنساني طوله...على الأرض سجد الجبين ..وفي السماء حلقت الروح ..في عالم من جمال وروح وريحان..وشعرت بنعمة الإسلام لك..
مساكين هؤلاء الذين لا يعرفون الإستسلام لك ..مساكين هؤلاء الذين لا يتلذذون بالسجود لك..مساكين هؤلاء الذين يمرغون وجوههم في التراب لغير وجهك...مساكين هؤلاء الذين لا يعرفون قيمة الحرية في الخضوع لك وحدك والسجود لجلال عظمتك...
لقد شعرت بسجودي هذا لأنني أعلى من كل القيود..كيف لا وانا أسجد لك..و شعرت أنها سجدة الحرية الحقة التي تعتق النفس فيها من أغلال الأرض و قيودها و أحقادها..فتحررت نفسي وروحي وعقلي وكل كياني و صرت بها حرا حرا...
وفي تلك اللحظة لحظة حب وخضوع ..فهمت قول الحبيب محمدا:"أرحنا بها يا بلال"..كم كنت مرتاحا في حضرتك..كم كنت مرتاحا في سجودي لك..في تلك اللحظة الغالية ..
لحظة حب.. وفي لحظة حب شعرت كم انت قريب قريب..و أحسست بك تسمع كلامي و ترى مكاني و تعلم حالي ..ففاضت عبراتي..و ارتعد قلبي نشوة وحبا..هاتفا بصوت كادت تتكسر منه الضلوع:"يا حبيبي يا الله....يا حبيبي يا الله....يا الله يا حبيبي..." أمد بها الصوت مدا...في نغم ساحر و نداء خاشع ..سكن به الجسد و اطمأن به القلب وهدأت به الجوارح...في لحظة حب حرة من ضغط الأرض ..و قيد الأرض..و فكر الأرض..و شر الأرض..و ظلم الأرض..تتفتح الأزهار..تورق الأشجار..و تخضر الأرض الموغلة في البعد عن الله..لحظة حب حرة تسري في القلوب ..تحييها من مواتها وتبعث فيها من جديد..حياتها..
فيا كل الناس..هنا في دنيا الناس توجد قلوب قد تحجرت..منها من أخذ الدينا رسوما جوفاء..ومنها من عبد الله بخوف دون رجاء..ومنها من أظلم قلبه بطغيان المادة أو المعصية ...ومنها.. ومنها...
فأنى لهؤلاء أن يعرفوا معاني الحب أو حال المحبين....


أجمل ماقرأته من مناجاة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الوردة الحمراء





مُساهمةموضوع: رد: إلهـــــى احبك    25/6/2010, 14:57

موضوع رائع بروعة من قدمته لنا

لاعدمنا كل مواضيعك المميزة مثلك يارب

دمتي متألقة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ألامــــير




مُساهمةموضوع: رد: إلهـــــى احبك    25/6/2010, 15:03

الهى احبك

ما اجملها كلمات


احبك الله كما تحبيه


جزاكى اله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أمواج الصمت





مُساهمةموضوع: رد: إلهـــــى احبك    25/6/2010, 19:42

وردتي الحمراء
نورت الموضوع

مرورك يسعدني جدااا دام تواصلك المنير وحبر قلمك صافي الأثير

ولك التحية ماغرد بلبل في كف صياد أسير

لاعدمنا تواصلك ومرورك العطر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أمواج الصمت





مُساهمةموضوع: رد: إلهـــــى احبك    25/6/2010, 19:46

امير
وأحبك الله الذي لاإله إلا هو
مروك يسعدني ولك من الكلمات مايبهج النفس

أحسنت الرد والمرور الكريم..لاحرمنا الله طلتك الرااااااااائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إلهـــــى احبك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نسمة الحياة :: القســم الاسـلامى :: *الاســــــــــــــــــلامى*-
انتقل الى: