الرئيسيةدخولالتسجيلالتسجيل

شاطر | 
 

 ست وسائل كان النبي يعالج بها خطأ الطفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اوتار الكمان





مُساهمةموضوع: ست وسائل كان النبي يعالج بها خطأ الطفل   1/8/2010, 01:32

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وبعد




إن معالجة الخطأ من الفنون
وقد علمنا رسولنا الكريم كيف نتعامل مع الأطفال إذا أخطؤوا
وسأذكر ست وسائل كان النبي صلى الله عليه وسلم يعالج بها خطأ الطفل وهي:



روى البخاري ومسلم عن عمر ابن أبي سلمة - رضي الله عنهما - قال: كنت
غلاماً في حجر رسول الله صلى الله عليه وسلم (أي تحت رعايته)، وكانت يدي
تطيش في الصحفة (أي تتحرك هنا وهناك في القصعة)، فقال لي رسول الله صلى
الله عليه وسلم: ياغلام: سم الله، وكُلْ بيمينك وكُلْ مما يليك.



روى البخاري عن ابن عباس- رضي الله عنهما - كان الفضل رديف رسول الله صلى
الله عليه وسلم فجاءت امرأة من خثعم، فجعل الفضل إليها وتنظر اليه وجعل
رسول الله صلى الله عليه وسلم يصرف وجه الفضل إلى الشق الآخر فقالت:
يارسول الله إن فريضة الله على عباده في الحج ادركت أبي شيخا كبيراً لا
يثبت على الراحلة أفأحج عنه؟ قال: نعم.



روى الطبراني عن عبدالله بن يسر - رضي الله عنه - قال: بعثتني أمي إلى
رسول الله صلى الله عليه وسلم بِقطْف من عنب، فأكلته،ٌ فقالت أمي لرسول
الله صلى الله عليه وسلم: هل أتاك عبدالله بقطف؟ قال: لا.. فجعل رسول الله
صلى الله عليه وسلم إذا رآني قال غُدر غُدر (نوع من العقاب الرقيق).



روى البخاري عن أبي ذر - ضي الله عنه -قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم:
ما بال اقوام يرفعون أبصارهم إلى السماء في صلاتهم، فاشتد قوله في ذلك حتى
قال: «لينتهن عن ذلك أو لتخطفن أبصارهم).



روي البخاري عن أبي ذر - رضي الله عنه - قال: ساببت رجلاً، فعيرته بأمه
(قال له: يا ابن السوداء) فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا أبا ذر،
أعيرته بأمه؟ إنك امرؤ فيك جاهلية، إخوانكم خولكم جعلهم الله تحت أيديكم،
فمن كان أخوه تحت يده، فليطعمه مما يأكل، وليلبسه مما يلبس، ولا تكلفوهم
في العمل مالا يطيقون، وإن كلفتموهم فأعينوهم.



ورد في الصحيحين عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: أخذ الحسن بن علي -
رضي الله عنهما - تمرة من تمر الصدقة فجعلها في فيه، فقال رسول الله صلى
الله عليه وسلم كخ.. كخ. ارم بها، أما علمت أنا لا نأكل الصدقة، قل الإمام
النووي وقوله: كخ.. كخ، يقال: بإسكان الخاء ويقال بكسرها مع التنوين، وهي
كلمة زجر للصبي عن المستقذرات، وكان الحسن - رضي الله عنه - صبياً.


لعل القارئ تأمل معي هذه الفنون والمهارات في التعامل مع الأبناء وتغيير
سلوكهم ولاشك أن هناك مهارات أكثر ولكن مساحة المقال لا تسعنا للزيادة
ونسأل الله تعالى أن تنتشر مؤسسات وشركات وجمعيات هدفها توعية وإرشاد
الوالدين إلى حسن التعامل مع أبنائها أثناء خطئهم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
smoll fefe




مُساهمةموضوع: رد: ست وسائل كان النبي يعالج بها خطأ الطفل   1/8/2010, 15:02

جميل جدا الموضوع

سلمت يمينك حبيبتى

لا عدمنا جديدك يارب

دمتى بود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اوتار الكمان





مُساهمةموضوع: رد: ست وسائل كان النبي يعالج بها خطأ الطفل   1/8/2010, 23:15

مرسيه ياقمر على مرورك

دمتى بكل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ست وسائل كان النبي يعالج بها خطأ الطفل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نسمة الحياة :: أقسـام ألاسـرة :: *العنـــايــة بالطـــــفـل*-
انتقل الى: