الرئيسيةدخولالتسجيلالتسجيل

شاطر | 
 

 نقص الحديد في غذاء الأطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
smoll fefe




مُساهمةموضوع: نقص الحديد في غذاء الأطفال   14/9/2011, 16:27

الحليب الكامل الدسم يزودهم بمصدر مركّز للطاقة والفيتامينات والمعادن

نقص الحديد في غذاء الأطفال.. سوء في السلوك وصعوبة في التركيز !


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
نقص الحديد في الغذاء يسبب صعوبة في التركيز
د.عبدالله بن ابراهيم السدحان
يعتبر الغذاء مهما في جميع مراحل الحياة، والاختيارات الصحيحة لا تساعد فقط على ضمان التغذية البدنية لجسم الطفل، وإنما تساعد على نموه الاجتماعي والعاطفي والنفسي . ومهما كان عمر الأبناء، فإنهم جميعا يحتاجون إلى نفس العناصر الغذائية التي يحتاج لها الكبار، ولكن حجم ومقدار العناصر الغذائية يتغيران ، ويواجه الآباء والأمهات تحديا في توفير الوجبات الصحية لأبنائهم، وأن يكونوا قدوة لهم في اتباع أصول وقواعد التغذية الصحية.
تعد الكربوهيدرات هي المصدر الرئيسي للطاقة، وتعتمد احتياجات الأطفال من الطاقة على معدل النمو وحجم الجسم ومستوى النشاط البدني، ومعظم الأطفال الصغار بحاجة إلى 1300 -1700سعر حراري يوميا، كما يحتاجون إلى البروتين للنمو وتصنيع الهرمونات والإنزيمات التي تنشط العمليات الحيوية البدنية، ويحتاجون إلى مقادير معتدلة من الدهون للنمو وتلبية احتياجاتهم من الطاقة. ومن المهم أن نتعلم الهرم الغذائي، فالتنوع الغذائي الذي يوصي به الهرم الغذائي يساعد على تزويد الأطفال بالفيتامينات والمعادن التي يحتاجون إليها لنمو سليم، وربما نحتاج إلى مزيد من الاهتمام بعنصري الكالسيوم والحديد وهما عنصران غذائيان مهمان لنمو الأطفال.




الانتظام في تناول الإفطار يقلل من نسبة غياب الطلاب وتأخرهم في التحصيل الدراسي ويخفض نسبة اكتساب الوزن الزائد




إن من الممكن وضع خيارات عدة للأطفال، فعندما يرفض الطفل شرب الحليب، يمكن أن نقدم له حليبا بالشيكولاته أو الفانيلا أو أي نكهة أخرى، كما يمكن تقديم مختلف أنواع الجبن أو الزبادي، فجميع هذه الأصناف غنية بالكالسيوم، وعندما نقدم للطفل أنواعا مختلفة من الخيارات الغذائية الصحية وبصورة منتظمة، فإنه سوف يتعلم كيف يستمتع بتناولها، علما بأن الأطفال كثيرا ما يرفضون الأغذية التي تقدم لهم لأول مرة، لذا يجب تكرار المحاولة باستمرار مع الاستعانة بهرم الدليل الغذائي للأطفال الصغار، ولنتذكر أن نقدم لهم الحليب الكامل الدسم وليس الأنواع القليلة الدسم، حيث يزودهم بالدهون والفيتامينات الذائبة في الدهن، ويعتبر مصدرا مركزا للطاقة، ويمد الأطفال باحتياجاتهم الغذائية أثناء نموهم السريع، كما يساعد الكليسترول الموجود في الحليب كامل الدسم مخ الطفل الصغير على التطور بصورة سليمة وصحية.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
يعتبر الغذاء مهما في جميع مراحل الحياة




وجبة الإفطار
يؤكد خبراء التغذية وغيرهم من المتخصصين في المجالات الصحية أهمية تناول وجبة الإفطار، وتزداد أهمية تناول الوجبة للطلاب، فالطالب الذي يتمتع بالتغذية الجيدة يكون مستعدا لتلقي العلم أكثر من غيره، ويتمتع بالطاقة والقدرة على التحمل وتقدير الذات، مما يزيد من قدرتهم على التحصيل الدراسي، وقد أظهرت الدراسات أن حالات النقص الغذائي الحاد (وما يصاحبه من نمو متأخر وتطور عقلي متأخر وانخفاض شديد في مستويات النشاط) يضعف العملية التعليمية، وقد أثبتت الدراسات أن نقص الحديد في أوساط الأطفال يؤدي إلى سوء السلوك وصعوبة التركيز وإلى ضعف الأداء والتحصيل الدراسي، وسوء التغذية الطفيف قد لا نشعر به ولكنه قد يؤثر على مستوى الأطفال، فعلى سبيل المثال يؤثر نقص الحديد (نقص الحديد بدرجة بسيطة) على وظيفة المخ، ويكون ذلك بسبب العادات والاختيارات السيئة للأغذية، أو إهمال تناول بعض الوجبات، فإذا اعتاد الطفل التهرب من تناول وجبات الإفطار فإن ذلك يؤدي إلى تحصيله وأدائه في المدرسة، بينما تساعد وجبة الإفطار الأطفال على التفوق، حيث تمدهم بالطاقة التي تعينهم على تحصيل المعرفة، وقد أوضحت الدراسات على أن المنتظمين في تناول وجبة الإفطار أعلى نسبة حضور للمدرسة وأقل نسبة غياب واقل نسبة تأخر في التحصيل وأقل نسبة أوجاع معدة بسبب الجوع، وتكون درجاتهم أفضل من أقرانهم وتركيزهم أعلى، كما نلاحظ أن تناسقهم العضلي أفضل، كما أنهم أقل ميلا لاكتساب الوزن.




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
عندما يرفض الطفل شرب الحليب نقدم له حليبا بالشيكولاته أو الفانيلا




المكملات الغذائية للأطفال
في العادة، إذا كان الأطفال يتناولون وجباتهم وفقا للهرم الغذائي ويتناولون أغذية متنوعة، ففي معظم الأحوال هم ليسوا بحاجة إلى تناول المكملات الغذائية، فالوجبات الرئيسية والخفيفة تزودهم بما يحتاجونه من العناصر الغذائية بما فيها الفيتامينات والمعادن وغيرها من العناصر الغذائية الهامة للنمو والصحة، فالأغذية هي أفضل المصادر للحصول على العناصر الغذائية، وعندما يعاني الطفل من مشكلة غذائية واستمرت عدة أسابيع، فيجب أن تستشير طبيب أطفال أو أخصائي تغذية معتمدا، ويجب الحذر من الادعاءات التي تروج لها المكملات الغذائية والتي تدعي مساعدة الأطفال لمقاومة نزلات البرد أو نوبات الاكتئاب أو اضطراب نقص الانتباه، وغيرها من المزاعم التي لا تؤيدها البراهين العلمية المؤكدة، علما بأن بعض المكملات قد تكون ضارة، وقد ينصح بتناول المكملات الغذائية في بعض الحالات، مثل عدم تناول الطفل لمجموعة من الأغذية بسبب عدم رغبته في تناولها أو بسبب إصابته بالحساسية تجاهها، أو إذا كان الطفل نباتيا، لذلك قد يوصي الطبيب بمكمل غذائي للطفل، ويجب الانتباه إلى أن يكون المكمل الغذائي مخصصا للأطفال، وأن لا تزيد نسب مكوناته عن التوصيات بالكميات المتناولة من القيم اليومية، ويجب الحذر من تناول المزيد من التوصيات اليومية للأطفال، وعلى سبيل المثال فإن تناول عنصر الحديد المخصص للكبار قد يعتبر تناوله خطرا على الأطفال. لذلك يجب تناول المكمل الغذائي بالجرعة الآمنة الموصى بها، فالإفراط قد يكون ضارا على صحة الطفل، ويجب أن نتذكر في جميع الأحوال أن المكملات الغذائية ليست مبررا لتجاهل العادات الغذائية السليمة.




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الانتظام في تناول الإفطار يقلل من نسبة غياب الطلاب






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الحليب الكامل الدسم يزود الأطفال بمصدر مركز للطاقة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نقص الحديد في غذاء الأطفال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نسمة الحياة :: أقسـام ألاسـرة :: *العنـــايــة بالطـــــفـل*-
انتقل الى: