الرئيسيةدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 داء الشيغيلات Shigellosis

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
smoll fefe

avatar


مُساهمةموضوع: داء الشيغيلات Shigellosis    10/1/2012, 13:30

داء الشيغيلات Shigellosis





تسبب ميكروبات الشيغيلات الزحار العصوي, وهو مرض تم تسجيله منذ زمن مبكر, وداء الشيغيلات يسبب إسهال محدود ذاتيا self-limited, وهو يستمر 5–7 أيام عند الأشخاص الأصحاء دون إعطاء مضادات حيوية, ولكن يوصى بالمضادات الحيوية للحفاظ على الصحة العامة بتقليل انتقال العدوى من شخص إلى آخر, ولتقليل فترة الإسهال وارتفاع الحرارة, ومنع حدوث مضاعفات, وخاصة عند وجود نتائج إيجابية لمزرعة البراز وخاصة للمرضى كبار السن, والأطفال في وجود سوء التغذية, وعمال الأطعمة, والمرضى بالإيدز, والعاملين بمجال الخدمات الصحية, والأطفال في مراكز العناية اليومية.



تولد المرض

















  • أنوع الشيغيلات (الشيغيلة الزحارية Shigella dysenteriae, والشغيلية الفلكسنرية Shigella flexneri, والشغيلية السونية Shigella sonnei, والشغيلية البويدية Shigella boydii) هي ميكروبات عصوية هوائية, غير متحركة, تحدث تخمر للجلوكوز, سالبة صبغة الجرام وهي معدية بدرجة عالية, وتسبب إسهال عند بلع عدد قليل منها يصل إلى 180 ميكروب.


















تسبب أنواع الشيغيلات تلف من خلال آليتين كالآتي:







  • غزو بطانة القولون والتي تعتمد على عامل الضراوة المتواسط بالبلازميدة plasmid-mediated virulence factor.
  • إنتاج سموم داخلية والتي هي ليست أساسية لإحداث التهاب قولوني, ولكنها تزيد ضراوة الميكروب.















ينتقل الميكروب عن طريق الاتصال البرازي الفموي (الشفهي) fecal-oral contact من خلال تلوث الماء أو الطعام, أثناء الترحال, أو في وسائل العناية طويلة المدى, أو مراكز العناية اليومية, أو بيوت التمريض.














انتشار المرض



  1. في الولايات المتحدة: حوالي 450000 حالة تحدث سنويا.
  2. في دول العالم: يحدث داء الشيغيلات على مستوى العالم, وهو يميل حيث تكون الحروب, والكوارث الطبيعية (مثل الزلازل, والفيضانات), أو حيث تؤدي ظروف المعيشة الغير صحية إلى ازدحام وتصريف غير صحي للمجارى والشيغيلة البويدية والشيغيلة الزحارية تكون أكثر شيوعا عالميا بشكل عام, وداء الشيغيلات يسبب وفاة حوالي مليون وإصابة 165 مليون سنويا على مستوى العالم.
الاعتلالات والوفيات


العدوى بميكروبات الشيغيلة يصاحبها مضاعفات خارج الجهاز الهضمي وأهمها:












تجرثم الدم bacteremia والذي يحدث بصورة أساسية في حالات سوء التغذية عند الأطفال, ويسبب نسبة وفيات تصل إلى نحو 20% من هذه الحالات كنتيجة للفشل الكلوى, وانحلال الدم hemolysis, ونقص الصفائح الدموية thrombocytopenia, والنزف من القناة الهضمية gastrointestinal hemorrhage, والصدمة shock.






متلازمة التحلل الدموي البولي hemolytic uremic syndrome قد تحدث كمضاعفة لحالات العدوى بميكروب الشيغيلة, والإشيريكية القولونية, وتسبب معدلات وفاة تصل إلى أكثر من 50% من هذه الحالات, ويميز هذه المتلازمة انحلال حاد للدم, وفشل كلوي, وبولينا الدم uremia, والتخثر المنتشر داخل الأوعية الدموية disseminated intravascular coagulation.





اضطراب أيضي مثل نقص صوديوم الدم, بسبب متلازمة الإفراز غير الملائم للهرمون المضاد لإفراز البول antidiuretic hormone.





زيادة كرات الدم البيضاء إلى نحو 50.000 عند حوالي 4% من المرضى وبصورة رئيسية عند المرضى من الأطفال الذين تكون أعمارهم 2–10 سنوات.





حدوث نوبات تشنج هو أحد أهم المضاعفات العصبية, والتي يصاحبها ارتفاع بدرجة الحرارة, وهي بصفة عامة تكون غير متكررة وغير مصحوبة بمضاعفات, وهي أقل شيوعا مع الشيغيلة الزحارية, وانتشار نوبات التشنج يكون بنسبة حوالي 10% بين كل الأعمار.





الاعتلال الدماغي encephalopathy مع الخمود lethargy, والخلط العقلي confusion, والصداع تم ملاحظتهم عند نحو 40% من الأطفال الذين تم إدخالهم المستشفى بعدوى داء الشيغيلات.





التهاب المفاصل التفاعلي reactive arthritis (والمعروف أيضا بمتلازمة ريتر Reiter syndrome).





علاقة المرض بالأعراق


لا يوجد تفضيل عرقي للمرض.




علاقة المرض بالجنس




لا توجد زيادة بأحد الجنسين في حالات العدوى بداء الشيغيلات.




علاقة المرض بالعمر




داء الشيغيلات يكون أكثر شيوعا بين الأطفال بين عمر 6 شهور إلى 5 سنوات.




الأعراض


























  • حدوث إسهال حاد مدمم.

  • ألم تقلص بالبطن.






حدوث تعنية أو زحير (إحساس بصعوبة التبرز) tenesmus.





نزول مخاط أثناء التبرز.





ارتفاع الحرارة (من 1–3 درجات مئوية) بعد حدوث للعدوى.





حدوث قي عند حوالي 35% من الحالات.





يكون مسار المرض محدود ذاتيا (من 3 أيام إلى أسبوع وقلما يستمر لمدة شهر).




















العلامات





إيلام بأسفل البطن.





أصوات الأمعاء تكون طبيعية أو زائدة.





حدوث جفاف بسبب الإسهال والقيء.






الأسباب














.



الشغيلية السونية, والشغيلية الفلكسنرية تسبب نحو 90% من حالات داء الشيغيلات.





الشيغيلة الزحارية تسببت في حدوث داء الشيغيلات بصورة وبائية.





الفحوص



الفحوص المعملية:










عد كرات الدم البيضاء, وكرات الدم الحمراء بالبراز.





زيادة بسيطة بالهيماتوكريت hematocrit (نسبة حجم كرات الدم الحمراء بالدم), والصوديوم, ونيتروجين اليوريا تشير إلى نقص الحجم في داء الشيغيلات.
كثرة كرات الدم البيضاء leukocytosis تكون نادرة.
وجود نتيجة إيجابية للمزرعة الميكروبية لعينة براز حديثة.
الفحص النسيجي:






















  • اختراق خلايا العدلات neutrophils والخلايا وحيدة النواة mononuclear cells للصفيحة المخصوصة lamina propria.

  • [center]وجود نزف.






وجود تقرحات.





نضوب المخاط.





وجود خراريج خبيئية crypt abscesses.









التدخلات






فحص المنظار للقولون السيني sigmoidoscopy يكون غير ضروري في أغلب حالات داء الشيغيلات.





عندما تكون سرعة التمييز ضرورية بين القولون التقرحي مجهول السبب الحاد acute idiopathic ulcerative colitis الدوسنتاريا dysentery, فقد يفيد فحص عينة قولونية عند أخذها خلال 4 أيام من بداية ظهور الأعراض.





العلاج









خفض الحرارة عند الأطفال المرضى.





تجنب مضادات الإسهال المتعلقة بالمواد المخدرة.





يجب علاج كل مريض بداء الشيغيلات بالمضادات الحيوية.





تجنب العقاقير المضادة لحركة الأمعاء antimotility agents وذلك لأنها قد تزيد من الأعراض, وقد تهيئ لتوسع سام بالقولون.





لدعم تزويد الجسم بالسوائل يفضل إعطاء محلول ضد الجفاف عن طريق الفم.





المشورات الطبية









يجب أخذ مشورة متخصص بأمراض الجهاز الهضمي أو متخصص بالأمراض المعدية عند طول فترة الإصابة بداء الشيغيلات, أو عندما يكون سير المرض شديد ولا يستجيب للمضادات الحيوية.





الغذاء


يوصى بإعطاء سوائل, يعقبها طعام قليل الفضلات وخالي من اللاكتوز lactose-free diet للمرضى, وذلك حتى زوال أعراض داء الشيغيلات.




الأدوية










يوصى بالمضادات الحيوية للحفاظ على الصحة العامة بتقليل انتقال العدوى من شخص إلى آخر, ولتقليل فترة الإسهال وارتفاع الحرارة وخاصة عند وجود نتائج إيجابية لمزرعة البراز وخاصة للمرضى كبار السن, والأطفال في وجود سوء التغذية, وعمال الأطعمة, والمرضى بالإيدز, والعاملين بمجال الخدمات الصحية, والأطفال في مراكز العناية اليومية.





يفضل عمل اختبار مزرعة لتحديد المضاد الحيوي المناسب وذلك بسبب وجود مقاومة لبعض أنواع المضادات الحيوية, وفي حالة عدم عمل اختبار مزرعة يكون من المناسب إعطاء مضاد من الجيل الثالث للكفالوسبورين third-generation cephalosporin مثل سيفترياكسون Ceftriaxone.
يكون العلاج بالمضادات على الأقل لمدة 48 ساعة.
الوقاية

























  • لا يوجد في المتناول تطعيم مضاد لداء الشيغيلات.

  • استخدام ماء صالح للشرب.






استخدام الكلور في تنقية مياه الشرب.





غسل الأيدي باهتمام.





التحضير والطبخ والحفظ الصحيح للطعام.





علاج عمال الأطعمة بالمضادات الحيوية عند الإصابة, وعدم اشتراكهم في تحضير الغذاء مادامت نتيجة مزرعة البراز عندهم إيجابية لميكروب داء الشيغيلات.





مصير المرض






يكون حمل المرض بعد العدوى أقل من 3–4 أسابيع بصفة عامة.





قد تستمر تقلصات بسيطة بالبطن وإسهال لمدة تمتد من أيام لأسابيع بعد علاج داء الشيغيلات.





تعليم المرضى


غسيل الأيدي باهتمام, والأخذ بالاحتياطات اللازمة لمنع تلوث الطعام والشراب يحد من انتشار داء الشيغيلات.



دمتم بصحه وعافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
داء الشيغيلات Shigellosis
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نسمة الحياة :: ألاقسـام الطبية :: *العيـــــادة الطبيـــــــة*-
انتقل الى: