الرئيسيةدخولالتسجيلالتسجيل

شاطر | 
 

  حديث الكساء روته أمي عائشة وحديث فاطمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
smoll fefe




مُساهمةموضوع: حديث الكساء روته أمي عائشة وحديث فاطمة    16/4/2012, 15:35

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



اولا :

رضي الله عن امي عائشة الذي طالما سبها أهل النفاق واتهموها بأبشع التهم وهي زوج من وعرض من ؟ عرض رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم

المهم موضوعي هو رد لكل من يفرق بين امي عاشة وفاطمة ويدعون أن بينهن عداوه حتى يفرقوا بين المسلمين
اولا حديث الكساء الذي نعرفه من روته لنا ؟ أليست امي عائشة رضي الله عنها !!
وأيضا الحديث الذي فيه أن فاطمة رضي الله عنها هي سيدة نساء أهل الجنة روته لنا أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وهذا مثبت في الصحيحين ..
فلماذا نجد فئة من الناس يكرهون أمي عائشة ويصدقون أهل النفاق من المعممين ويكذبون الله ورسوله ؟؟
أسأل الله ان يحرركم من هذه الخرافات ويصلح حال المسلمين اللهم آميين
هذه هي المصادر .

" حديث الكساء "
ما روته عائشة أم المؤمنين
وأخرجه ابن أبي شيبة ومسلم وابن أبي حاتم وابن جرير والحاكم وابن عساكر

الطريق الثاني ما روته عائشة
ابن أبي شيبة في " المصنف " ( 6 / 373 ) ح / 32093 حدثنا محمد بن بشر ، عن زكريا ، عن مصعب بن شيبة ، عن صفية ابنة شيبة قالت : قالت عائشة : خرج النبي غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن فأدخله معه ، ثم جاء الحسين فأدخله معه ، ثم جاء فاطمة فأدخلها ، ثم جاء علي عليهم السلام فأدخله " إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا " والحديث صحيح على شرط مسلم

مسلم في " الجامع الصحيح " ( 2 / 283 ) ح / 2424 حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ومحمد بن عبد الله بن نمير واللفظ لأبي بكر قالا : حدثنا محمد بن بشر ، عن زكريا ، عن مصعب بن شيبة ، عن صفية ابنة شيبة قالت : قالت عائشة : خرج النبي غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ، ثم جاء الحسين فدخل معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ، ثم جاء علي فأدخله ، ثم قال : " إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا " وعنه المحب الطبري في " ذخائر العقبى " ص / 24 .

ابن أبي حاتم في " تفسير القرآن " حدثنا أبي ، حدثنا شريح بن يونس أبو الحارث ، حدثنا محمد بن يزيد ، عن العوام بن حوشب ، عن عم له قال : دخلت مع أبي على عائشة فسألناها عن علي ( ع ) ، فقالت : لقد رأيت رسول الله دعا عليا وفاطمة و حسنا وحسينا فألقى عليهم ثوبا فقال : " اللهم هؤلاء أهل بيتي ، فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا " قالت : فدنوت منهم فقلت : يا رسول الله وأنا من أهل بيتك ؟ فقال : " فتنحي فإنك على خير " ( 9 / 3131 ) ح / 17674

وعنه الحافظ ابن كثير في " تفسيره " ( 3 / 493 ) عن أبي حاتم عن عائشة قالت : خرج رسول الله غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن والحسين فأدخلهما معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله معه ثم قال : " إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا "

وعنه السيوطي في " الدر المنثور " ( 5 / 198 ) .

" حديث الكساء "
ما روته عائشة أم المؤمنين وعنها صفية بنت شيبة
الطريق الثاني
ابن جرير الطبري في " جامع البيان " ( 22 / 5 ) ح / حدثنا ابن وكيع ، قال : ثنا محمد بن بشر ، عن زكريا ، عن مصعب ابن شيبة ، عن صفية بنت شيبة قالت : قالت عائشة : خرج النبي ذات غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن فأدخله ، ثم جاء علي فأدخله معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها ، ثم جاء الحسين فدخل معهم . ثم قال : إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا "

الحاكم في " المستدرك " ( 3 / 147 ) ح / حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان المرادي ، وبحر بن نصر الخولاني قالا : حدثنا بشر بن أحمد المحبوبي بمرو ، ثنا سعيد بن مسعود ، ثنا عبيد الله بن موسى ، أنا زكريا بن أبي زائدة ، ثنا مصعب بن شيبة ، عن صفية بنت شيبة قالت : حدثني أم المؤمنين عائشة قالت : خرج النبي غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود ، فجاء الحسن والحسين فأدخلهما معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها ، ثم جاء علي فأدخله معهم ثم قال : " إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا "

البيهقي في " السنن الكبرى " ( 2 / 149 ) أخبرنا أبو عبد الله محمد بن أحمد بن أبي طاهر الدقاق ببغداد ، أنبأ أحمد ابن عثمان الأدمي ، ثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ، ثنا أبي ، ثنا محمد بن بشر العبدي ثنا زكريا بن أبي زائدة ، ثنا مصعب بن شيبة ، عن صفية بنت شيبة ، عن عائشة قالت : خرج النبي صلى الله عليه وسلم ذات غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود فجاء الحسن فأدخله معه ثم جاء الحسين فأدخله معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها معه ، ثم جاء علي ( ع ) فأدخله معه ثم قال : " إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا "

ابن عساكر في " تاريخه " ( 13 / 202 ) ح / 3179 أخبرنا أبو الحسن عبيد الله بن محمد بن أحمد البيهقي ، أنا محمد بن عبد الله بن عمر العمري ، أنا أبو محمد بن أبي شريح ، نا يحيى بن محمد بن صاعد ، نا أبو همام الوليد بن شجاع ، نا يحيى بن زكريا بن أبي زائدة ، نا أبي ، عن مصعب بن شيبة ، عن صفية بنت شيبة الجبية ، عن عائشة أم المؤمنين قالت : " خرج رسول الله ذات غداة وعليه مرط مرحل من شعر أسود ، فجلس فآتت فاطمة فأدخلها فيه ، ثم جاء علي فأدخله فيه ، ثم جاء حسن فأدخله فيه ، ثم جاء حسين فأدخله فيه " ثم قال : " إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا " .
" حديث الكساء "

عن عائشة وعنها عمير بن جميع

الطريق الثاني
ابن عساكر في " تاريخه " ( 42 / 260 ) ح / أخبرنا ابن طاوس ، نا عاصم بن الحسن ، أنا أبو عمر بن مهدي ، أنا محمد بن مخلد ، نا محمد بن عبد الله مولى بني هاشم ، نا أبو سفيان ، نا هشيم ، عن العوام بن حوشب ، عن عمير بن جميع ، قال : دخلت مع أمي على عائشة قالت أمي : أخبريني كيف كان حب رسول الله بعلي ؟ فقالت : عائشة : كان أحب الرجال إلى رسول الله ، لقد رأيته وما أدخله تحت ثوبه وفاطمة وحسنا وحسينا ثم قال : " اللهم هؤلاء أهل بيتي " اللهم اذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا قالت : فذهبت لأدخل رأسي فدفعني قلت : يا رسول الله ! أو لست من أهلك ؟ قال : " إنك على خير إنك على خير "

وأخرجه الشيخ الصدوق في " الأمالي " ص / 382 ح / 5 من المجلس 72 من طريقه عن العوام بن حوشب من حديث عائشة مختصرا

حديث أن فاطمة رضي الله عنها سيدة نساء أهل الجنة روته ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها
عن عائشة رضي الله عنها قالت: ((أقبلت فاطمة تمشي كأن مشيتها مشي النبي صلى الله عليه وسلم فقال النبي صلى الله عليه وسلم: مرحباً يا ابنتي ثم أجلسها عن يمينه – أو عن شماله – ثم أسر إليها حديثاً فبكت فقلت لها: لم تبكين؟ ثم أسر إليها حديثاً فضحكت، فقلت: ما رأيت كاليوم فرحاً أقرب من حزن فسألتها عما قال فقالت: ما كنت لأفشي سر رسول الله صلى الله عليه وسلم، حتى قبض النبي صلى الله عليه وسلم فسألتها فقالت: أسر إلي أن جبريل كان يعارضني القرآن كل سنة مرة، وإنه عارضني العام مرتين ولا أراه إلا حضر أجلي، وإنك أول أهل بيتي لحاقاً بي. فبكيت. فقال أما ترضين أن تكوني سيدة نساء أهل الجنة – أو نساء المؤمنين – فضحكت لذلك)) رواه البخاري (3623). .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حديث الكساء روته أمي عائشة وحديث فاطمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نسمة الحياة :: القســم الاسـلامى :: *قصـــص الانبيـــــــاء*-
انتقل الى: