الرئيسيةدخولالتسجيلالتسجيل

شاطر | 
 

 تطلب النصيحة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ألامــــير




مُساهمةموضوع: تطلب النصيحة   19/3/2009, 15:54

موضوع وقع بالفعل

واردت نقله لكم .......


باختصار.. تعرفت على شاب على الانترنت وتصاحبنا على الانترنت ووعدني ان يتزوجني رغم الظروف الصعبه..حتى انه بدا يغريني بكلامه حتى طلب ان يراني اثناء احدى المحادثات عارية الصدر.. وفعلت ذلك.. بعد ما حدث ذلك ندمت اشد الندم.. قطعت علاقتي به وكرهت نفسي ..حدث ذلك منذ سنتين ومنذ ذلك الحين انا اطلب المغفرة من الله.. انا تائبه ولكني لا اشعر بالراحه واشعر ان ذنبي كبير ولا ادري ان كنت استحق المغفره… ماذا افعل؟



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اختي الحبيبة

ياغاليتي كيف تصاحبين شخصاً وتتفاقان على الزواج ..

في علاقة من الإنترنيت هذه علاقة أشباح أنت أقمت علاقة

مع شبح الله المستعان ؛ لاتعرفين عنه شيئاً ..كيف تسلمين

نفسك وتواعدين على زواج من ستكوني أسيرة عنده وأنت

لاتعرفين لاعن دينه ولاعن خلقة ؛ أحذري ياأخيتي وصوني نفسك

قال رسول صلى عليه وسلم :-

( فإنما هن عوان عندكم ) رواه الترمذي

ولاتتزوجي إلا من تثقين في دينه وخلقه مثل امرنا ديننا الحنيف

ويطرق عليك بابك بكل كرامة وعزة لكِ ويطلبكِ من والديك ؛للزواج

وهذه النوعية من العلاقات حتى لو أنتهت بالزواج ينتج عنها زواج

فاشل ربط بينكما الشيطان ؛ قبل الرباط الشرعي الذي هو رباط

الرحمن احذري ولاترمي نفسك للتهلكة مرة أخرى …

وماكنت به ياعزيزتي من هوى نفسك الامارة بالسوء

والشيطان أعاذا منه ربي العظيم ..ولاتقولي ياغاليتي

هذا القول كما خطت أناملك {ولا ادري ان كنت استحق المغفره}

لألأ..الله غفور رحيم وكل إنسان تائب إلى الله..

التوبة النصوحى يغفر الله له بفضله ومنه ورحمته

أوصيك ياغاليتي ..

{أولاً }

أعلني التوبة النصوحى من الذنوب حالاً والندم على مافات ..

أعلني توبتك ياغاليتي من الآن وإذا أخطأت أي خطأ كبيراً كان

أم صغيراً كرري التوبة توبي مرة أخرى لاتستسلمي

لهوى نفسك والشيطان ؛وأملئ قلبك بحب الله ؛ والسعي لرضاه

كما قال صلى الله عليه وسلم :-

كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون )رواه الترمذي

والندم الذي أشعر به في كلماتك هو بحد ذاته توبة من فضل

الله علينا؛؛

قال صلى الله عليه وسلم :

{ الندم توبة :رواه حمد وابن ماجة وصححه الألباني.

سيفرح الله العظيم الرحيم بتوبتك ؛

قال صلى الله عليه وسلم :-

( قال الله عز وجل : أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه حيث يذكرني ؛ والله

أفرح بتوبة عبده من أحدكم يجد ضالته بالفلاة ومن تقرب إلىّ شبراً تقربت

إليه ذراعاً ؛ ومن تقرب إلىّ ذراعاًتقربت باعاً ؛ وإذا أقبل إلى يمشي

أقبلت إليه أهرول ) رواه مسلم 4/ 2104

وإذا تبت توبة نصوحى ياغاليتي أعتبري نفسك بلاذنب ..هذا من فضل الله

ورحمته علينا ..

قال صلى الله عليه وسلم :-

( التائب من الذنب كمن لاذنب له ) رواه ابن ماجه صحيح الجامع 3008

{ ثانياً }

ولاتيأسي ولاتقنطي من رحمة الله ياغاليتي …ربي غفور رحيم

لأن كلامك مليئ باليأس ياغاليتي رحمة الله واسعة …

قال الله تعالى :-

( وَالَّذِينَ عَمِلُوا السَّيِّئَاتِ ثُمَّ تَابُوا مِنْ بَعْدِهَا وَآَمَنُوا إِنَّ رَبَّكَ

مِنْ بَعْدِهَا لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (153) الأعراف

ويحب التوابين جل شأنه ..

قال الله تعالى :-

(إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ (222) البقرة

قال الله تعالى :-

(قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ

إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53) الزمر

{ ثالثاً }

الحرص على جهاد النفس ..

أبتعدي عن الإنترنيت إذ كانت نفسيك ضعيفة وأقطعيه من منزلك

وإذا قويت بالله إدخلي المواقع الإسلامية التي تعينك بعد الله على

دينك ؛أدي صلاتك وألتزمي بما أمرك به الله كما أمرك ربك خالقك

رازقك ياغاليتي لاتتبعي هوى نفسك والشيطان وتذكري دوماً أن

الشيطان ونفسك هما أكبر عدوين لك وأنك في حالة حرب لاتقبل

المصالحة أبداً فنتصري عليهما بتنفيذ ماقال الله ..

ورسوله لأن النفس أمارة بالسوء .

قال الله تعالى :-

(إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ ) 53 يوسف

جاهدي نفسك وسيعينك ويهديك الله جل شأنه …

كما قال الله تعالى :-

{ وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ}

[العنكبوت:69].وجهاد النفس والهوى هو أفضل جهاد ..

قال صلى الله عليه وسلم :-.

(أفضل الجهاد أن يجاهد الرجل نفسه وهواه )

(صحيح الجامع الصغير 1099)

{رابعاً}

الحرص على إداء الصلاة في وقتها .

أدي صلاتك في وقتها وأحسني إدائها كما أمر الله ورسوله عليه

الصلاة والسلام ؛ لأنها تكفر السئات ..

كما قال الله تعالى :-

(إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا (103) النساء

وإدائها في وقتها من أحب الأعمال إلى الله العظيم …

قال عليه الصلاة والسلام:-

.من حافظ على الصلوات الخمس ركوعهن وسجودهن ومواقيتهن

وعلم انهن على حق من عند الله دخل الجنة او قال وجبت له

الجنة او قال حرم عليه النار.رواه احمد وحسنه الالباني

{ خامساً }

الحرص على الصحبة الصالحة ..

أحرصي على الصحبة الصالحة تعينك على أمور دينك ؛ وأبتعدي عن

الصحبة السيئة

قال عليه الصلاة والسلام:-

{ الرجل على دين خليله، فلينظر أحدكم من يخالل }

[رواه أبو داود والترمذي وحسنه الألباني].

والصحبة الصالحة مهمة في مساعدتك على التوبة …وتسعدك في

الدنيا والآخرة …

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم

« ‏مَثَلُ الجليس الصَّالِح و الجَليس السَّوْءِ كَمَثَلِ صَاحِبِ الْمِسْكِ، وَكِيرِ

الْحَدَّادِ، لاَ يَعْدَمُكَ مِنْ صَاحِبِ الْمِسْكِ إِمَّا تَشْتَرِيهِ،أَوْ تَجِدُ رِيحَهُ،

وَكِيرُ الْحَدَّادِ يُحْرِقُ بَدَنَكَ أَوْ ثَوْبَكَ أَوْ تَجِدُ مِنْهُ رِيحاً خَبِيثَةً » ‏.

متفق عليه،

{ سادساً}

الإبتعاد عن سمع الأغاني ..وكل مايهيج العاطفة المزيفة ويثيرها …

وهي تمهد للعلاقات المحرمة لأنها صوت الشيطان …

أتعلمين ياحبيبتي أن صوت الشيطان هو الغناء ؛ ومزاميره هي

المعازف وآلات الموسيقى ؛ وقد احتال بها على خلق كثير …

كما قال الله تعالى :-

(وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِمْ بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ

فِي الْأَمْوَالِ وَالْأَولَادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلَّا غُرُورًا (64) الإسراء

{ سابعاً }

ياغاليتي لن تشعري براحة ولابالطمأنينة إلا بذكر الله وحسن عبادة الله ؛؛

كما قال الله تعالى :-

(الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ (28) الرعد

وإذا أبتعدت عن ذكر الله وعبادته بماأمر جل شأنه ستشعرين بالضيق والضنك

كما قال الله تعالى :-

(وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا ) طه

ستشعرين بالضيق في الصدر

وكما قال الله تعالى :-

(يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ (125)الأنعام

{ ثامناً }

وإكثري من الإستغفار والتسبيح والتهليل ؛ أجعلي لسانك رطباً بذكر الله

وأستزيدي من الطاعات من الصلاة في الفرض في أوقاتها وصلاة نافلة

وقيام ليل وصدقة ….

عن أبي سعيد الخدري - رضي الله عنه - سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

( إن أبليس قال لربه : بعزتك وجلالك لاأبرح أغوي بني آدم مادامت الأرواح

فيهم فقال الله : فبعزتي وجلالي لاأبرح أغفر لهم ما أستغفروني )) رواه أحمد

وأستزيدي من الحسنات أكثر وأكثر لأن الحسنات يذهبن السيئات ..

كما قال الله تعالى :-

(الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ (114)هود

{ تاسعاً }

إذاأحسست برغبة بالرجوع للمعاصي ؛ أو تعرضك لمثل هذه المواقف أو التفكير

فيها …فتيقني أن هذا شعور من الشيطان الرجيم …

قال الله تعالى :-

(وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (36) فصلت

أكثري من التعوذ منه فسيخنس لأنه كيده ضعيف ؛ ويبتعد عنك

كما قال الله تعالى :-

(إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا (76) النساء

.:.:.:.:.:.:.:.:.:..:.:

كيف تتأكدي ياعزيزتي سوسن أن توبتك قبلت ..

للتوبة علامات ياغاليتي تدل على صحتها وقبولها، ومن هذه العلامات:

{أولا}

أن تكوني ياعزيزتي بعد التوبة خيراً مما كان قبل وهذا الشعور ستجدينه

بنفسك،فإذ كنت بعد التوبة مقبلةً على الله، عالية الهمة قوية العزيمة دلّ

ذلك على صدق توبته وصحتها وقبولها.

{ ثانياً }

الخوف يملئ قلبك من العودة الى الذنب ؛ فإن العاقل لا يأمني مكر الله

طرفة عين ياحبيبتي فخوفك يستمر حتى يسمع الملائكة الموكلين بقبض روحه:-

كما قال الله تعالى :-

{ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ [فصلت:30]،

فعند ذلك يزول خوفه ويذهب قلقه.

{ ثالثاً }

أن يستعظمي ماجنت يداك من الذنوب التي تصدر وصدرت منك وإن كانت قد

تبب منها: يقول ابن مسعود رضي الله عنه:قال صلى الله عليه وسلم

{ إن المؤمن يرى ذنوبه كأنه قاعد تحت جبل يخاف أن يقع عليه، وإن

الفاجر يرى ذنوبه كذباب مرّ على أنفه، فقال له هكذا }.

{ رابعاً }

أن تحدث التوبة لك ياعزيزتي انكساراً في قلبك وذلاً وتواضعاً بين يدي

حبيبك ربك: وليس هناك شئ أحب الى الله من أن يأتيه عبده منكسراً ذليلاً

خاضعاًمخبتاً منيباً، رطب القلب بذكر الله، لا غرور، ولا عجب، ولا حب للمدح،

ولا معايرة ولا احتقار للآخرين بذنوبهم.فإذ لم يجدي ذلك أتهمي توبتك،

وليرجع الى تصحيحها.

{ خامساً }

أن تحذري من أمر جوارحك: فحذري من أمر لسانك فحفظيه من الكذب والغيبة

والنميمة وفضول الكلام، وأشغليه بذكر الله تعالى وتلاوة القرآن الكريم .

واحذري من أمر بطنك،فلا يأكل إلا حلالاً. وأحذري من أمر بصرك، فلا ينظر

الى الحرام، وأحذي من أمر سمعك، فلا يستمعي الى غناء أو كذب أو غيبة،

وحذري من أمر يديك، فلا تمدهما في الحرام، وأحذر من أمر رجليك فلا تمشي

بهما الى مواطن المعصية، وأحذر من أمر قلبك، فطهره من البغض والحسد

والكره، ويحذر من أمر طاعته، فيجعلها خالصة لوجه الله، وأبتعدي عن الرياء

والسمعة. وماإلى ذلك من أمور …

.:.:.:.:.:.:.:.:

أسأل الله لك أن يغفر لكِ عما سلف وكان من الذنوب والعصيان ؛

ويرزقك السكينة والطمانينة التي وهبها عبادة الصالحين ؛

ويرزقك الزوج الصالح التي تقر به عينيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
smoll fefe




مُساهمةموضوع: رد: تطلب النصيحة   21/3/2009, 23:10

نسأل الله جميعا ان يبعدنا عن رفقاء السوء

وان يحمينا من كل شر سواء بالت او غيره

جزاك الله خيرا على تلك النصيحة والموضوع القيم

لا عدمنا جديدك يارب

تحياتى لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ريرى الشقيه




مُساهمةموضوع: رد: تطلب النصيحة   23/3/2009, 01:27

الهم امين يارب

شكراا امير على الموضوع00
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نسمة الامل





مُساهمةموضوع: رد: تطلب النصيحة   9/6/2009, 04:12

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تطلب النصيحة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نسمة الحياة :: القســم الاسـلامى :: *الاســــــــــــــــــلامى*-
انتقل الى: